سبحان الله

منتدى أسلامى  
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولاستمتعوا باستماع القران الكريم اتصل بنا عند وجود اى مشكلة 0121013821استمعوا ورددو الاذكار

شاطر | 
 

 فوائد حدوتة قبل النوووم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جنة
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى
عدد المساهمات : 132
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

مُساهمةموضوع: فوائد حدوتة قبل النوووم   4/11/2010, 1:38 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
حكاية قبل النوم .. و أهميتها في حياة أطفالنا






"كان ياما كان .. يا سعد يا إكرام .. ما يحلى الكلام إلا بذكر النبي عليه الصلاة و السلام "
من منا لم يسمع من أمه أو أبيه أو جده أو جدته حكاية قبل النوم ؟
من منا لم يسبح في عالم الخيال و الأحلام و هو يستمع للحد وته الصغيرة قبل أن يستسلم للنوم ؟

حكاية قبل النوم .. حكاية جدتي .. لاشك أن لها تأثير كبير و واضح في نفوس و خيال الكثير منا .. أباء و أمهات .. مراهقون و أطفال .. استمعنا لهذه الحكايات عندما كنا أطفالا و ما زانا نكررها و نحن آباء و أجداد .. حكاية سند ريلا ..و علاء الدين و مصباحه السحري .. و الشاطر حسن .. و الصياد العجوز نوادر جحا .. الأميرة و الأقزام السبعة .. الأميرة النائمة .. و غيرها ..
هذه الحكايات البسيطة و المتوارثة جيل بعد جيل .. هل هي مجرد وسيلة لإدخال النوم في جفون أطفالنا ؟ .. أم هل لها أهداف أكثر و أبعد من ذلك ؟ .. هذا ما سنحاول أن نناقشه في العرض المبسط التالي لحكاية قبل النوم .


أنواع حكاية قبل النوم :


تختلف حكاية قبل النوم حسب العوامل الآتية :

1. الراوي و علاقة الراوي بالطفل .. هل الراوي أمه ..أبوه .. جده .. جدته .. أم مجرد خادمة أو جليسة أطفال أو زوجة أب .. بالتأكيد درجة قرابة الراوي للطفل و مدي حبه لهذا الطفل لها تأثيراً كبيراً في اختيار القصة أو الحكاية

2. مدي ثقافة الراوي و درجة تعلمه و فهمه للحكاية و مدي تأثيرها علي الطفل .. فأحيانا قد تحكي الحكاية بواسطة الراوي بطريقة يكون لها الأثر السلبي الكبير على نفسية و حياة الطفل . فيمكن أن تدخل إلي قلبه الخوف أو تسبب له أحلام مزعجة .

3. الهدف الذي يقصده الراوي .. هل لإدخال السعادة إلى قلب الطفل فينام هادئا سعيدا .. أم لإدخال الخوف و الفزع إليه حتى يكف عن البكاء ؟

4. سن الطفل .. فالقصة التي تروى للطفل الرضيع تختلف تماما عن القصة التي تروى للطفل في مرحلة رياض الأطفال أو طفل المدرسة .. من حيث الفكرة – و طريقة سرد الأحداث و التشويق في الأداء و نهاية القصة ..

و من أشهر أنواع حكاية قبل النوم قصص الحكايات الشعبية المحلية أو العالمية المتوارثة عبر الأجيال .. و هذه الحكايات تناسب الأطفال من سن الثانية حتى سن العاشرة .. و هي غالبا ما تحتوى على أفكار و خبرات في الحياة يراد توصيلها للطفل في شكل فني و جمالي بسيط ..
أما الأطفال في سن أقل من الثانية فيمكن لهم حكايات بسيطة تكون مرتبطة بأحداث اليوم التي يمكن أن يتذكرها الطفل في هذا العمر .. مثلا .. جدوا اشترى لعبة جميلة .. ماما راحت السوق .. أحمد نام .. و هكذا .. و يمكن للطفل أن يتعلم مفردات لغوية يسهل تكرارها .. و هناك أيضا أفكار بسيطة لا تحمل شكل الحكاية المتكاملة و التي يمكن تقديمها للطفل في شكل ذكر ألوان أو حيوانات أليفة يمكن للطفل أن يتخيلها .. و هذه الأفكار أو الحكايات البسيطة تساعد على تنمية خيال الطفل في الألوان و الأشكال و المخلوقات الحية .. و مثال ذلك :" الواد الصغير كان يلعب بكرة حمراء كبيرة .. في حديقة خضراء كلها زهور مختلفة الألوان .. الأخضر و الأزرق و الأصفر .. و هذه الأنواع من الحكايات البسيطة تكفي احتياجات الطفل النفسية و العقلية من سن عامين حتى ثلاثة أو أربعة أعوام على الأكثر ..

و هناك أيضا نوعا من الحكايات المرعبة أو المفزعة و التي يقصد بها الراوي تخويف الطفل أو إرهابه بقصد التخلص من الإزعاج الذي يسببه الطفل له و مثال ذلك حكايات الغول أو العفريت أو الحية المرعبة .. الخ ..

و هناك الحكايات التي يقصد بها الراوي أن يزرع في نفس الطفل كراهية لشيء ما .. أو لشخص ما .. فمثلا .. أم هجرها زوجها أو طلقها فتحكى لأطفالها الصغار حكاية قبل النوم عن الغدر أو الخيانة أو الانتقام ..و لا شك إن لهذا النوع من القصص تأثيرا سيئا للغاية في تكوين شخصية الطفل و في تحديد سلوكياته في المستقبل ..

و يبقي نوع من الحكايات يقصد بها الراوي أن يبث في نفس الطفل و يعلمه مبادئ أو أفكار خبيثة كان يتمنى الراوي أن يحققها في حياته و فشل في تحقيقها .. مثال ذلك .. أم تعانى من الفقر و تتمنى أن يسرق مجوهرات الثرى و يهرب بها و يحقق بهذه الأموال ما يتمناه .. فيبنى قصرا و يرتدى أفخر الثياب و يأكل أشهى الطعام دون أن يكتشف أمره !!

و يتضح من العرض السابق للأنواع المختلفة لحكايات قبل النوم أن لبعضها آثارا إيجابية و أن لبعضها الآخر آثارا سلبية علي نفسية الطفل و تفكير و سلوكياته و تكوين شخصيته المستقبلية .

أولا : الآثار الإيجابية لحكايات قبل النوم :

- تعتبر الكثير من هذه القصص و الحكايات مخزونا أصيلا للإبداع لدي الطفل .. فهي تساعد علي تكوين أفكار و تخيلات كثيرة في عقله .. حيث أن الطفل يرسم هذه القصة في خياله الخصب .
- منح الطفل المتعة التي قد لا يجدها في حياته الحقيقية .
- تكوين أحلام جميلة و سعيدة لدي الطفل و بالتالي إعطاءه فرصة كبيرة لنوم هادئ
- تطوير النمو النفسي للطفل و المساعدة في تكوين شخصيته.و سلوكه .
- يمثل هذا الفن لغة التفكير بالنسبة للطفل .
- تقوية قدرات الطفل علي الحكي و علي التواصل مع الآخرين .
- التعرف علي بعض جوانب شخصية الطفل و اهتماماته من واقع حب الطفل لنوع معين من القصص أو من ردود أفعاله أو أسئلته خلال سرد القصة .
- تعليم الطفل الكثير من المفردات اللغوية و العلمية و الفنية .
- الارتقاء الانفعالي و الإدراكي و العقلي و الجمالي للطفل .
- إدخال مبادئ و أسس الحق و الخير و الجمال و الكرم ز الحيطة و الحذر في نفسية الطفل .
- تعليم الطفل في القصة و أساسها ..
- تلبية الكثير من احتياجات الطفل النفسية و العقلية .
- تفسير بعض الظواهر أو الأحداث للطفل بطريقة غير مباشرة و التي قد لا يجد الطفل لها تفسيرا مباشرا في حياته ..
- إدخال عناصر عديدة لعقلية الطفل من شخصيات و معلومات و أحداث حقيقية و غير حقيقية تساعده في تنشيط الإبداع الفكري و الفني .
- إعطاء الطفل المثل و القدوة إن كانت القصة تحكي عن بطل مشهور أو فاعل للخير أو طفل شجاع أو كريم ..
- تعليم الطفل مبادئ الدين و سلوكياته إن كانت القصة إحدى قصص القرآن الكريم أو قصة أحد الأنبياء أو الرسل .

ثانيا : الآثار السلبية لبعض حكايات قبل النوم :

معظم الآثار السلبية لحكايات قبل النوم تقع علي عاتق القصص المخيفة أو المفزعه و التي قد تسبب اضطرابات النوم عند الطفل أو إصابته بالأحلام أو الكوابيس المزعجة ..
و هناك أيضا الأثر السلبي و الشديد الذي تتركه القصص التي يهدف منها الراوي زرع مبادئ أو أفكار غير سوية في نفس الطفل مثل إباحة السرقة أو ذكاء المحتال أو النصاب أو مشروعية مال الغير أو الاعتماد علي الحظ في تحقيق الآمال .
و يقول البعض : أننا من خلال حكاية قبل النوم نهرب من الواقع الذي نعيش فيه إلى الخيال .. أي نهرب إلى عالم غير واقعي ..
عالم غير حقيقي .. نحلم بأشياء ذات قيمة لا نستطيع تحقيقها في عالمنا الحقيقي و نحققها في الخيال .. أي أننا كمن يبني قصورا فوق الرمال و في الأحلام .. و أننا بهذه القصص ندفع أطفالنا لأن يكونوا بعيدين عن الواقع ..

و يبقي هنا تساؤل هام يدور في فكرا لكثير منا .. هل تعني حكاية قبل النوم شيئا لأطفالنا في هذا العصر ؟
في اعتقادي أن حكاية قبل النوم لها فوائد كثيرة لا يمكن إغفالها
- و التي سبق ذكرها – خاصة تلك التي تساعد علي منح الطفل متعه و سعادة ونوما هادئا و توسعة لخيال الطفل و زيادة معلوماته ..
و لفوائدها الكثيرة يجب علينا ألا نحرم أطفالنا منها ..

و توته توته . .انتهت الحدوته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ضحى
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

انثى
عدد المساهمات : 627
تاريخ التسجيل : 17/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: فوائد حدوتة قبل النوووم   23/4/2011, 11:32 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sobhan-allh.ahlamontada.net
 
فوائد حدوتة قبل النوووم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سبحان الله :: القسم العام :: التربية السليمة (للامهات فقط )-
انتقل الى: